إصلاح هواتف آيفون قد يصبح أرخص

يعد إصلاح الهواتف الذكية أمراً مكلفاً دائماً، ولكن في العامين الأخيرين، أرتفعت الأسعار الرسمية للصيانة إلى مستوى مبالغ به.

على سبيل المثال، تكلف عملية إستبدال شاشة مكسورة لهاتف آيفون XS Max أو آيفون 11 برو ما يصل إلى 329 دولار إذا لم يكن لديك AppleCare+ و يصل سعر إستبدال الزجاج الخلفي لهاتف آيفون إلى 600 دولار، وفقاً لشركة آبل.

لكن، الأمور في طريقها لتصبح أرخص، بحيث تكلفة إستبدال الزجاج الخلفي لهاتف آيفون لن تكون مرتفعة، إذا كان مكتب الصيانة يملك جهاز ليزر.

مواضيع ذات علاقة
1 من 1٬068

بدأت آبل في إستخدام مادة لاصقة في الجزء الخلفي من هواتفها في السنوات الأخيرة، وهذا يجعل من الصعب إزالة الزجاج المكسور، حيث يحتاج الأمر إلى مسدس التسخين لتليين المادة اللاصقة وإزالة الزجاج. لذا بدلاً عن ذلك، هناك آلات مصممة خصيصاً لإزالة الزجاج الخلفي للهواتف بإستخدام الليزر بوقت أسرع و بسهولة.

تعمل هذه الآلات التي تبلغ قيمتها 2000 دولار تقريباً من خلال إخراج شعاع عالي قادر على حرق المادة اللاصقة بالزجاج الخلفي بشكل دقيق وبما يكفي لعدم إتلاف المكونات الأخرى، وهي ممتازة في القيام بذلك مما سيساهم في تقليل تكاليف عملية الصيانة، في حين سيستغرق الأمر بعض الوقت خاصة إذا كان زجاج هاتفك مشقق تماماً، لكنها بالتأكيد ستكون عملية سهلة لمختص صيانة متدرب.

المصدر: YouTube

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.