معظم الهواتف الذكية بنظام أندرويد عُرضة للإختراق عبر واي-فاي

0

أكتشف باحثون ثغرة أمنية في معالجات سنابدراقون من شركة كوالكوم تهدد الهواتف الذكية العاملة بنظام أندرويد، وتسمح للهاكرز بإختراق الهواتف الذكية وغيرها من الأدوات الذكية عبر تقنية الإتصال اللاسلكي واي-فاي.

الثغرة أطلق عليها إسم “QualPwn”، وهي تسمح للهاكرز بإرسال البرمجيات الخبيثة هوائياً، بحيث ينبغي أن يكون الهاكر بالقرب من جهاز الضحية ضمن نطاق الإتصال بشبكة الواي-فاي، مما يعني أن الهاكر لن يحتاج إلى أن يكون في نفس الغرفة ليكون قادراً على إختراق الأجهزة والتحكّم بها.

مواضيع ذات علاقة
1 من 1٬047

الثغرة تكمن في كيفية إتصال معالجات سنابدراقون بشبكات واي-فاي، بحيث بمجرد الإتصال، يمكن للأطراف الثالثة إرسال حزم البيانات و الملفات الضارة هوائياً ثم تشغيل رمز يسمح لهم بالتحكم الكامل بأجهزة المستخدمين، و أشار تقرير الباحثون أن الثغرة تحديداً في معالجات سنابدراقون 835 و 845 تعرض أجهزة المستخدمين لخطر كبير، في حين أن الثغرة تؤثر على معالجات أخرى من سنابدراقون.

تقول كوالكوم أنها أصدرت تصحيح أمني لإغلاق الثغرة، مع الإشارة إلى أن تحقيقاتها وجدت أن جميع معالجاتها تتأثر تقريباً بهذه الثغرة، و قامت قوقل بإصدار تصحيح للثغرة في تحديثها الأمني لنظام أندرويد لشهر أغسطس 2019، وينبغي على المستخدمين التحديث في أقرب وقت ممكن.

المصادر: QualPwnQualcomm

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.