هاتف Galaxy S11 سيحصل على “بداية جديدة” للكاميرا بينما يأتي نوت 10 مع تحسينات طفيفة

أحد المسربين ادّعي أن سامسونق تنوي إطلاق “بداية جديدة” تمامًا للكاميرات في هواتفها الذكيّة، وهذا بدايةً من الهاتف Galaxy S11 والذي سيتم إطلاقه في فبراير من العام القادم 2020، ومصطلح “بداية جديدة” هذا مشوّق إلى حد كبير ويجعلنا نتسائل عمّا قد تقدمه سامسونق لنا.

أيضًا فهاتف Note 10 القادم سيستخدم تقنيّات الكاميرا التي تم تقديمها في Galaxy S10 مع بعض التطويرات بطبيعة الحال، أي أنه لن يكون جزءًا من البداية الجديدة تلك، ولا يجب أن نغفل أنه وعلى مرّ السنوات الفائتة كانت سلسلة S هي التي تحمل معها تطويرات الكاميرا وليس سلسلة نوت.

أما عن نوت 10 فهو سيأتي مع كاميرا خلفيّة ثلاثية مثل تلك التي كانت في S10 كما أنه سيأتي مع كاميرا S5K2L4 الرئيسية (العدسة الرئيسية) إلا أن الهاتف سيأتي مع تغيير فعلي في الكاميرا حيث أنه سيكون الأول الذي يدعم تقنيّة Three-Stage Variable Aperture وهو نظام متطوّر سيتعامل بشكل رئيسي مع العدسة من حيث ضيقها ووسعها.

إن كنت لا تعلم ما هو هذا النظام فهو ذاك الذي تم تقديمه للمرة الأولى في Galaxy S9+ حيث أصبح بالإمكان التنقُّل بين فتحتي العدسة f/1.5 و f/2.4 إلا أن التقنية الجديدة ستسمح أيضًا بضبط فتحة العدسة على f/1.8 وهو الوِسع المثالي نظرًا لأنه يقع في الوسط وهو الذ سيمكن استخدامه في الإضاءة المتوسطة التي ليست بقوية أو ضعيفة.

مواضيع ذات علاقة
1 من 3٬343

أما عن Galaxy S11 فنحن نتوقّع من الشركة تطويرات كبيرة من حيث الكاميرا، حيث أن المنافسين مثل قوقل وهواوي بالفعل ينتجون كاميرات أكثر من رائعة والتي سيكون بإمكانها التفوّق على هواتف سامسونق نظرًا لأن ميزة التحكّم في فتحة العدسة ليست أساسية للمستخدم العادي.

المصدر: SamMobile

 

التعليقات مغلقة.