آبل توضح سبب إزالة تطبيقات وقت الشاشة المنافسة من متجرها

ردت شركة آبل على تقرير لصحيفة نيويورك تايمز، يقول أن الشركة تستخدم سيطرتها على متجر التطبيقات لإلحاق الضرر بتطبيقات المنافسين.

أفاد التقرير أن الشركة أستهدفت 11 من أصل 17 من تطبيقات الطرف الثالث الأكثر تنزيلاً، والتي صممت لمساعدة مستخدمي أجهزة آيفون و آيباد على الحد من إستخدام الأجهزة أو الإشراف على إستخدام الأطفال للأجهزة، وقالت الصحيفة أن آبل إما أزالت التطبيقات من المتجر بشكل مباشر، أو قيدتها بطريقة أو بأخرى.

آبل نشرت بيان مؤخراً، بعنوان “حقائق حول تطبيقات الرقابة الأبوية”، تشير فيه أنها أزالت بالفعل عدد من تطبيقات الرقابة و وقت الشاشة من متجر التطبيقات لأنها “تعرّض خصوصية المستخدمين للخطر”، حسب وصفها.

مواضيع ذات علاقة
1 من 1٬222

على مدار العام الماضي، ذكرت آبل أنها أصبحت تدرك أن العديد من تطبيقات وقت الشاشة و الرقابة الأبوية قادرة على التحكم بأجهزة المستخدمين و الوصول لمعلومات حساسة بما في ذلك الموقع الجغرافي، حسابات البريد الإلكتروني، تصاريح الكاميرا وسجل التصفح، في حين أنها أطلقت تطبيقها الخاص والرسمي للهواتف لإدارة وقت الإستخدام بإسم وقت الشاشة – Screen Time.

قالت الشركة أنها أعطت مطوري التطبيقات 30 يوماً لإصلاح الإنتهاكات وفقاً لقوانين المتجر، بحيث قام العديد منهم بالإصلاح، و تم إزالة المخالفين بعد إنتهاء الفترة، و قالت الشركة أنها دعمت تطبيقات الطرف الثالث بالمتجر التي تساعد الآباء على إدارة أجهزة أطفالهم، و قالت أن هذه ليست مسألة منافسة، بل مسألة أمنية، رداً على تقرير نيويورك تايمز.

المصدر: Apple


التعليقات مغلقة.