لماذا قد يكون جالكسي X القابل للطي محبطا للجميع ؟

قد نشهد تحول الخيال العلمي إلى واقع بإطلاق سامسونج الهاتف المعروف إعلاميا باسم جالكسي X في أوائل 2019، وهو الذي يشاع أنه سيأتي بشاشة قابلة للطي، والذي أتوقع أن يثير ضجة عند إطلاقه، لكن أشك أن يقدم تجربة أفضل من جالكسي S10. للأسباب الآتية:

1) قد يكون مجرد نسخة مطورة للهواتف القديمة

هل تتذكرون الهواتف الكلاسيكية ؟ التي كان يغلق نفصه العلوي متضمنة الشاشة على نصفه السفلي التي تحمل الأرقام غالباً. وبالحقيقة فإن هاتف جالكسي الجديد قد يكون مجرد نسخة مطورة لهذه الهواتف السابقة حيث سيتم طوي الشاشة للداخل بحسب أحد براءات الاختراع التي حصلت عليها الشركة.

لكن مصدر كوري ادعى أنّ جالكسي X مكون من ثلاث شاشات، حيث يشبه الكتاب فعندما تفتحه تتحد شاشتين لتكون شاشة واحدة بحجم 7 إنش، وفي وضع الطي يشبه الكتاب المغلق إذ الغلاف هو الشاشة الثالثة بحجم 3.5 إنش.

كثرة الكلام عن التصميم قد يعني تجربة أكثر من شكل كنماذج مبدئية غير التي ستصل للسوق. وقد نرى هاتف بشاشة غير قابلة للطي “حرفيا” رغم استعراض سامسونج مرونة شاشت أوليد خاصتها منذ 2011.

2) ماذا قد تكون الفائدة ؟

مواضيع ذات علاقة
1 من 967

يجب أن يكون جالكسي X عمليا حتى يتقبله المستخدمين بكل بساطة، بالطبع حتى الآن لانعرف ماهي القيمة التي سيضيفها للمستخدم كما انه عندما نتحدث عن التصميم الأول فإنه سيكون مزعج جداً بحال كان لابد من فتح طي الجهاز بكل مرة تريد إستخدامه.

أما التصميم الثاني، بثلاث شاشات قد لا يلبي الكثير أيضا في وضع الطي تحديداً مع الشاشة الصغيرة المتوفرة حيث جميع الشركات تخلت عن الشاشات الصغيرة بسبب احتياج المستخدم لشاشات ضخمة تصل إلى 6 إنش وتتجاوزها.

وفي كلتا الحالتين قد يكون جالكسي X ثقيلا نسبة إلى المكونات التي ستحتويه، إلى جانب سمك الهاتف الكبير في وضع الطي والذي يؤثر بالتأكيد على قبضة المستخدم ويجعل التحكم أكثر صعوبة عما هو الحال في هواتفنا النحيفة.

3) هش

لأن الشاشة الثالثة ستكون خلف جالكسي X في وضع عدم الطي ما يجعلها معرضة للكسر في أي لحظة. وفي كلا التصميمين قد يستخدم جالكسي X جزء ميكانيكي لتحقيق الطي، والأجزاء الميكانيكية تميل غالبا للانكسار أو تضعف بكثرة الاستعمال. أيضا، تحقيق مقاومة الماء والغبار والخدش سيكون صعبا جدا. ناهيك عما قد يسببه طي الشاشة مرات كثيرة من التأثير على العرض.

4) قد يكون ذو سعر مرتفع

هل يمكنك تخيل الجهد المبذول في تطوير شاشة بآلية قابلة للطي؟ لعل الشركة وضعت جهدها لسنوات وقامت بتجربة الكثير من الأجهزة والأفكار لتصل للفكرة التي تعتقد بأنها الأفضل لطرحها بالسوق وكل هذا سيدفعه المستخدم.

وهل فكرت في العقبات الفنية لإنتاج بطارية مناسبة؟ وشرائح النظام المناسبة لجهاز قابل للطي ؟ هذا كله مع احتمال كون الهاتف محدود الكمية بسبب صعوبة إنتاجه،  ستجعل من سعره عالي ولا نستبعد أن يبدأ مقصوراً على بعض الدول.

التعليقات مغلقة.