أهم الهواتف الذكية المتوقع رؤيتها في MWC 2018

أهم الهواتف الذكية المتوقع رؤيتها في MWC 2018

@أحمد عنتر

مع انتهاء فعاليات معرض الإلكترونيات الإستهلاكية لهذا العام CES 2018 في وقت سابق من هذا الشهر، والذي جلب معه عددًا قليلًا من الإعلانات المتعلقة بالهواتف الذكية، أصبحت العيون تتجه نحو المؤتمر العالمي للجوال MWC 2018 المزمع عقده في نهاية شهر فبراير الحالي بمدينة برشلونة الإسبانية.

وعلى عكس معرض الإلكترونيات الإستهلاكية، حيث يمكنك رؤية جميع أنواع التكنولوجيا من السيارات ذاتية القيادة إلى الأجهزة المنزلية الذكية، فإن المؤتمر العالمي للجوال يركز بشكل كبير على تكنولوجيا الهاتف الذكي، حيث يستضيف المؤتمر سنويًا عددًا كبيرًا من الشركات المصنعة للهواتف الذكية بمختلف أحجامها للإعلان عن أحدث منتجاتها.


اعلان





وبالرغم من أن ماهية المنتجات قد تكون غير واضحة تمامًا في هذا الوقت، ولكن يمكننا الاستعانة بالتسريبات والشائعات لتخمين ما الذي ينتظرنا، ونحاول في التقرير التالي عرض المعلومات المتوفرة حول ما قد نراه ضمن هذا المعرض.

سامسونج

اعتادت سامسونج على أن يكون الجناح المخصص لها ضمن المؤتمر العالمي للجوال أحد أكبر وأكثر الأجنحة ازدحامًا، ولن يكون هذا العام استثناء، حيث من المتوقع أن تزوره حشود أكبر من الناس من أجل معاينة ورؤية هواتفها الذكية الرائدة Galaxy S9 و Galaxy S9+، والتي يفترض أن يتم كشف النقاب عنها في حدث تقيمه بتاريخ 25 فبراير، أي قبل يوم واحد من الافتتاح الرسمي.

وتشير المعلومات إلى أن الهواتف تجلب معها تحسينات كبيرة من حيث المواصفات العتادية بالمقارنة مع هواتف العام الماضي Galaxy S8 و Galaxy S8+، كما توضح الشائعات أن الشركة تعمل على تطوير هاتف قابل للطي يحمل في الوقت الحالي الاسم الرمزي Galaxy X، ولكن من غير المرجح أن يكون جاهزًا للعرض خلال معرض هذا العام.

ومع وضع الهواتف جانبًا، فقد أعلنت سامسونج في نسخة العام الماضي من المؤتمر العالمي للجوال MWC 2017 عن حاسب لوحي رائد، وهو Galaxy Tab S3، وقد تتجه العملاقة الكورية الجنوبية هذا العام إلى الإعلان عن نموذج جديد يعتبر بمثابة ترقية لذلك الحاسب، ولكن في الوقت الراهن لا توجد أي تسريبات تدعم هذه الفرضية.

إل جي

خلال نسخ السنوات الماضية من المؤتمر العالمي للجوال MWC 2016 و MWC 2017 أعلنت إل جي عن هواتفها الرائدة LG G5 و LG G6 على التوالي، مما يجعل من المنطقي أن نتوقع رؤية LG G7 خلال نسخة هذا العام من المعرض MWC 2018، إلا أن التقارير الصادرة مؤخرًا تشير إلى أن الشركة قد تعمد إلى تأجيل إطلاق هذا الهاتف الرائد، وإعادة التفكير بالمشروع بشكل كامل.

وبالنظر إلى تصريحات الرئيس التنفيذي لشركة إل جي Jo Seong-Jin خلال معرض الإلكترونيات الإستهلاكية التي أشار فيها إلى أن إل جي ستكشف النقاب عن هواتف ذكية جديدة عند الحاجة إليها فقط، وأن الشركة لن تقوم بإطلاق هاتف رائد كل عام فقط لأن المنافسين الآخرين يفعلون ذلك، فإنه يمكننا توقع أن هاتف LG G7 لن يعلن عنه خلال المعرض.

وبالرغم من ذلك فإن التقارير تشير إلى أن البديل سيكون بمثابة نسخة جديدة من هاتفها الرائد LG V30، بحيث يطلق على هذه النسخة الجديدة اسم LG V30+ α أو LG V30+ Alpha، والتي تتضمن ميزات ذكاء اصطناعي محسنة وتكنولوجيات جديدة تهدف إلى الاستفادة من مساعد جوجل، وذلك على غرار ما يفعله صناع الهواتف الذكية الأخرى مثل هواوي.

ومن غير الواضح بعد ما إذا كانت تحسينات الذكاء الاصطناعي ستصل إلى النسخ الحالية من الهاتف (V30 و V30+)، إلا أن الخطوة المتمثلة بإدخال نسخة جديدة من هاتف V30 تعتبر جزءًا من الاتجاه الجديد الذي سوف تتبعه إل جي لإطالة عمر هواتفها الرائدة بدلًا من إدخال هواتف جديدة.

سوني

في العام الماضي، تميز المؤتمر الصحفي لسوني خلال المؤتمر العالمي للجوال بالإعلان عن هاتف Xperia XZ Premium، والذي تضمن شاشة بدقة 4K HDR، المقاوم للمياه، مع جسم معدني بالكامل، وكاميرا هي الأفضل من سوني حتى الآن، وتشير المعلومات إلى أن سوني قد تكشف خلال معرض هذا العام عن أحدث هواتفها الرائدة.

هذا الهاتف بحسب التسريبات يحمل اسم Xperia XZ Pro، وسوف يكون أول هاتف من سوني يتضمن شاشة من نوع OLED، بنسبة عرض 18:9، مع كاميرا مزدوجة في الجهة الخلفية، وبالرغم من أن سوني تنتج أجهزة تلفاز بشاشات OLED إلا أنها لم تستعملها بعد ضمن الهواتف الذكية، مما جعلها متأخرة عن ركب الشركات الأخرى التي استعملت هذه النوعية من الشاشات.

ومن المتوقع أيضًا أن تعلن عن هاتف Xperia XZ2، والذي يعتبر خليفة جهاز العام الماضي Xperia XZ1، بحيث قد يتضمن هذا الهاتف كاميرا مزدوجة جنبًا إلى جنب مع تصميم يجلب نموذج الشاشات الطويلة.

وخلال مقابلة أجراها الرئيس التنفيذي السابق لشركة سوني Kaz Hirai مع صحيفة الغارديان البريطانية أوضح أن سوني بحاجة إلى الاستمرار في بيع الهواتف الذكية من أجل البقاء في سوق الاتصالات، وأنها لا تطلق الهواتف الذكية لمجرد أن الشركات المتنافسة تقوم بذلك.

لينوفو / موتورولا

كشفت التسريبات الصادرة مؤخرًا عن مجموعة من الهواتف التي تعمل موتورولا على تطويرها، والتي تتبع إلى فئات Moto G و Moto Z و Moto X، بحيث نتوقع قيامها بكشف النقاب عن بعض تلك الأجهزة خلال المؤتمر العالمي للجوال، وفي مقدمتها هاتف Moto G6 الذي ينتمي إلى سلسلة هواتف Moto G، مما يعني أنه قد يكون هاتف فئة متوسطة بتكلفة معقولة.

كما قد تعلن الشركة عن نسخة أرقى من الهاتف تحت اسم Moto G6 Plus، جنبًا إلى جنب مع إمكانية ظهور أجهزة Moto Z3 و Moto Z3 Play الذي يأتي بشاشة دون حواف بقياس 6 إنش وكاميرتين خلفيتين، وتحدثت تقارير صادرة سابقًا عن هاتف Moto X5 الذي يمتلك كاميرتين أماميتين إضافة إلى كامرتين خلفيتين بالإضافة إلى مساعد رقمي باسم Moto’s Smart Ai، في حين قد يظهر هاتف Moto E5 خلال الأشهر المقبلة.

هواوي

خلال نسخة المؤتمر للعام الماضي MWC 2017، أعلنت هواوي عن هواتف P10 و P10 Pro، والتي ساعدت الشركة الصينية على تعزيز مكانتها في عالم الهواتف الذكية جنبًا إلى جنب مع سلسلة هواتف P8 و P9، وكانت التوقعات تشير إلى أن هواوي سوف تتابع مسيرتها عبر إطلاق سلسلة P11 خلال مشاركتها في فعاليات المؤتمر العالمي للجوال لهذا العام.

ولكن أصبح من الواضح أن هذا الأمر لن يحدث، وأن الجيل القادم من هذه الهواتف سوف يحمل اسم P20، والذي يتكون ثلاثة هواتف هي Huawei P20 و Huawei P20 Plus و Huawei P20 Pro، كما يبدو أن الشركة الصينية لن تكشف النقاب عن هذه الهواتف الرائدة كما هو متوقع خلال MWC 2018 المزمع عقده في نهاية الشهر الحالي بمدينة برشلونة الإسبانية.

وبحسب الدعوات الصحفية التي أرسلتها هواوي فإنها تستعد لعقد حدث خاص منفصل خاص بها بتاريخ 27 مارس في العاصمة الفرنسية باريس، وذلك لكشف النقاب عن الهواتف الثلاثة مزودة بكاميرات ثلاثية في الجهة الخلفية، وبالرغم من عدم وجود تأكيدات بعد ولكن إمكانية وجود كاميرا خلفية ثلاثية العدسة يبدو قابلًا للتصديق، خصوصًا في ظل التعاون ما بين هواوي وشركة لايكا الألمانية لتصنيع الكاميرات والعدسات.

بينما قد تكشف النقاب خلال مشاركتها في MWC 2018 عن حاسب لوحي جديد يحمل اسم MediaPad M5، بحيث يكون خلفًا لحواسيبها اللوحية MediaPad M3 و MediaPad M3 Lite، وذلك بعد ظهوره مؤخرًا عبر موقع لجنة الاتصالات الفدرالية، ووفقًا للمصادر فإن الحاسب يأتي بقياسين هما 8.4 إنش و 10.1 إنش.

نوكيا

في العام الماضي، كشفت HMD Global خلال فعاليات المؤتمر العالمي للجوال MWC 2017، عن تشكيلة من هواتف نوكيا الجديدة وهي Nokia 3 و Nokia 5 و Nokia 6، وقامت بعد ذلك بإطلاق ثلاثة هواتف أخرى هي Nokia 8 و Nokia 7 و Nokia 2.

وتعد الشركة المسؤولة عن تصنيع هواتف العلامة التجارية نوكيا بجلبها عددًا من المنتجات الجديدة خلال نسخة هذا العام من المؤتمر العالمي للجوال، وذلك بعد إعلان Juho Sarvikas مدير المنتجات ضمن HMD Global عبر تغريدة نشرها من حسابه الرسمي على تويتر أن الشركة ستحضر المؤتمر العالمي للجوال لهذا العام MWC 2018 المزمع عقده في شهر فبراير لعرض بعض المنتجات الرائعة.

وبالرغم من أنه لم يتضح بعد ماهية هذه الهواتف الجديدة التي قد يجري الإعلان عنها قريبًا، إلا أن القائمة تتضمن جهاز رائد يحمل اسم نوكيا 9، الذي تشير المعلومات إلى تضمنه شاشة OLED بقياس 5.5 إنش مع نسبة عرض 19:8، ومعالج Snapdragon 835، و 4 غيغابايت على الأقل من ذاكرة الوصول العشوائي، و 64/128 غيغابايت من مساحة التخزين الداخلية، مع كاميرا خلفية مزدوجة وأندرويد أوريو 8.0، وبطارية بسعة 3250 ميلي أمبير.

جنبًا إلى جنب مع إمكانية كشفها النقاب عن نسخة 2018 من هاتف Nokia 8، وجهاز نوكيا 1 منخفض التكلفة العامل بنسخة Android Go، وهاتف نوكيا 3310 الداعم لاتصالات الجيل الرابع 4G.

إتش تي سي

مع إدخال إتش تي سي لهاتف HTC U11+ فإن فرصة رؤية هاتف رائد جديد من الشركة التايوانية ضمن مؤتمر هذا العام غير موجودة إلى حد كبير، ونحن لسنا متأكدين ما إذا كانت الشركة تخطط في الأصل للإعلان عن أي هواتف في برشلونة، إلا أن الموقع الرسمي للمؤتمر يعرض شعار علامتها التجارية Vive.

ويفترض أن تلقي الرئيسة التنفيذية للشركة Cher Wang كلمة خلال المعرض، ولكن دون معرفة ما قد تتحدث أو تعلن عنه، خصوصًا بعد صدور تقرير يشير إلى أن الشركة التايوانية قد لا تعلن عن هاتفها الرائد القادم HTC U12 خلال المؤتمر، وأنها تعزم عقد حدث منفصل بعد MWC 2018 لكشف النقاب عنه، دون وجود تاريخ محدد بعد.

شاومي

كشفت مؤخرًا شركة شاومي الصينية عن تواجدها ضمن المؤتمر العالمي للجوال MWC 2018، إلا أنها لم تعلن عن موعد الحدث الخاص بها ضمن المؤتمر، مما يجعلنا نعتقد أنها لن تعلن عن هاتف رائد جديد.

وفي الوقت نفسه، فإنه لن يكون من المستغرب أن تعرض الشركة هاتف Xiaomi Mi 7 خلال الحدث، بالإضافة إلى ذلك، يعتقد أن شاومي تعمل على تطوير هاتف الفئة المتوسطة Xiaomi Mi Max 3 مع بطارية كبيرة.

ألكاتيل / بلاك بيري

خلال معرض الإلكترونيات الإستهلاكية لهذا العام CES 2018، أعلنت ألكاتيل Alcatel عن نظام تسمية جديدة لهواتفها الذكية، جنبًا إلى جنب مع عرضها عدة أجهزة منها هاتفي Alcatel 3V و Alcatel 5.

كما أعلنت أن معظم أجهزتها لهذا العام سوف تأتي بنسبة عرض 18:9، وأوضحت أنها ستكشف النقاب في شهر فبراير عن عدة هواتف خلال مشاركتها في المؤتمر العالمي للجوال MWC 2018.

أما بالنسبة لبلاك بيري، فقد توقفت الشركة الكندية عن تصنيع هواتفها الخاصة، وأعطت ترخيصًا بذلك لشركة TCL، إلا أن ذلك لم يمنعها من الإعلان عن نيتها إطلاق اثنين من الهواتف الذكية على الأقل هذا العام.

وبالرغم من ذلك فإن المعلومات المتوفرة حول تلك الأجهزة ضئيلة جدًا، ولكن من المفترض أن تعلن بلاك بيري عن خليفة هاتفها BlackBerry KEYone الذي أطلقته في نسخة المؤتمر للعام الماضي، والذي قد يحمل اسم KeyTwo أو KeyOne 2.