إيلون ماسك: هذه هي ألعاب الفيديو المفضلة لدي

إيلون ماسك: هذه هي ألعاب الفيديو المفضلة لدي

قد يكون إيلون ماسك رئيسا تنفيذيا لعدة شركات، إلا أنه لا يزال لديه وقت كافٍ لألعاب الفيديو التي يعشقها كما يبدو.

كرئيس لتيسلا فإنّه يقود السيارات الكهربائية إلى حقبة ثورية، بينما مهمته في شركة SpaceX تكمن في إحداث ثورة في تقنيات الفضاء لتمكين البشر من استيطان الكواكب الأخرى، ودعونا لا ننسى SolarCity التي تسعى لجعل الطاقة الشمسية محط اهتمام صناع الآلات والتي اشترتها تيسلا العام الماضي.



لكنّ الحياة ساعة وساعة، ويبدو أنّ ماسك ليس مجرد لاعب فيديو هاوٍ، بل اختيارته لألعاب الفيديو تشير إلى ذوقه الرفيع الناضج، وحتى لا نطيل عليكم، دعونا نسرد لكم ألعاب الفيديو المفضلة لدى إيلون ماسك.

لعبة Overwatch هي الأفضل

في أكثر من مناسبة تحدث ماسك عن حبه للعبة الشهيرة Overwatch، ربما يظن البعض أن ذلك لشعبيتها، لكنّ الحقيقة أنّه كان من أوائل رواد اللعبة حيث غرّد على تويتر في يونيو 2016 أي بعد شهر واحد من إطلاقها، ناصحًا الجميع بلعبها، بجانب ذلك فإنّه يلعب نسخة سطح المكتب PC، وهي النسخة الأفضل من حيث الجرافيك والسرعة والتحكم، كما قد ذكر بأن شخصيته المفضلة هي Solider 76.

Hearthstone والإصدار الأول من Deus Ex

عندما سُأل ماسك في إحدى المقابلات في يناير الماضي عن ترشيح أفضل ألعاب الفيديو، ذكر أولا Overwatch ثم Hearthstone، كما عبر عن إعجابه بسرد القصة في النسخة الأولى من Deus Ex، وانتقده في النسخة الجديدة ManKind Divided.

سلسلة Mass Effect

غرّد ماسك مجيبًا على سؤال عن Mass Effect قال أنّ الجزء الثاني من السلسلة يعد أفضل الألعاب إطلاقًا، ويمكن أن نرى سبب انجذاب ماسك للعبة، حيث السفر عبر الفضاء ومستقبل جنس البشر.

الكلاسيكية Civilization

يمكننا أن نرى سر حب ماسك لألعاب Civilization، حيث تدور اللعبة حول المعالم والمباني وتأمين الحضارة لمجتمع مستقبلي في الفضاء. سلسلة الألعاب كلاسيكية وتتمتع بقاعدة لاعبين كبيرة.

لعبة Saint’s Row IV

وأحد ألعاب ماسك الفضلة هي الجزء الرابع من سلسلة Saint’s Row، وربما يحبها ماسك لطريقة سرد القصة وجانب الدعابة، فالشخصية الرئيسية بعد ما كانت رئيس عصابة شوارع صار رئيس الولايات المتحدة، لكنّ سلسلة اللعبة عمومًا بعيدة عن الواقعية.

لعبة Kerbal Space Program

ومن بين كل الألعاب الذي عبر ماسك عن شوقه لها، تعد KSP ذات صلة كبيرة بحياته العملية، فبعد بناء السفينة يجب أن تكتشف كيفية قيادتها ومكان الهبوط وهنا تميل المهمات لأن تكون صعبة، تماما مثل الحياة الواقعية في SpaceX مع صاروخ فالكون.

وحتى لا نطيل عليكم هذه لائحة لباقي الألعاب التي أشاد بها ماسك:

لعبة BioShock

سلسلة Fallout

الكلاسكية Warcraft