بيل جيتس: تقنيات ثورية في طريقها لتغيير عالمنا

بيل جيتس: تقنيات ثورية في طريقها لتغيير عالمنا

العالم يتغير يومًا بعد يوم، والآن نحن نعيش عصر التقنية الذي فيه هواتف ذكية بمساعدين افتراضيين وذكاء اصطناعي وسيارات ذاتية القيادة، وبيل غيتس مؤسس مايكروسوفت والرجل الأغنى في العالم منذ عدة عقود ولديه نظرة ثاقبة في هذا الشأن، ومؤخرًا تم إجراء حوار له مع جريدة فوربس تحدث فيه عن مستقبل العالم.

يقول جيتس، في أوائل 1975، عندما كنت في الكلية، أراني صديقي بول ألين إعلان مجلة Popular Electronics عن حاسوب ألتير 8800، أول حاسوب شخصي ناجح تجاريًا.

كلانا تملكته نفس الفكرة: “الثورة ستحدث بدوننا!” كنا على يقين أن البرمجيات ستغير العالم، وكنا قلقين أنّه إذا لم ننضم للثورة الرقمية قريبا، فإنّها ستتجاوزنا، تلك المحادثة كانت بمثابة الإعلان عن نهاية مسيرتي الجامعية وبداية مايكروسوفت.

إنّ المائة عام القادمة ستخلق مزيدًا من الفرص المشابهة، لأنّه أصبح سهلًا على كل شخص مشاركة الأفكار الجيدة مع العالم في اللحظة نفسها، ما يعني تسارع وتيرة الابتكار، وهذا سيؤدي إلى أن تطول مجالات كثيرة مزيدًا من الاكتشافات.

فللتو بدأنا الاستفادة من قدرات الذكاء الاصطناعي لنكون أكثر إنتاجية وابتكارًا، وتملأ العلوم البيولوجية آفاقًا لمساعدة النّاس على العيش حياة صحية وطويلة، ومن شأن التقدم الكبير في الطاقة النظيفة أن يجعلها متاحة ما يساعدنا على محاربة الفقر وتجنب أسوأ آثار تغير المناخ.

إنّ إمكانيات هذه التطورات أمر مثير، فهي يمكن أن تنقذ وتحسن حياة الملايين، ومع ذلك فهي غير حتمية، ولن تحدث إلا إذا راهن النّاس على كثير من المفاهيم والأفكار المجنونة مع علمهم أنّ بعضها لن يحقق مراده، لكنّ واحدة منها يمكن أن تغير العالم.

وختم جيتس اللقاء بقوله:”على مدى المائة عام القادمة، نحن بحاجة لأناسٍ يؤمنون بقوة الابتكار ويخاطرون في سبيل الأفكار الثورية”.

المصدر