4 مميزات بآيفون X غير متواجدة في هواتف أندرويد

4 مميزات بآيفون X غير متواجدة في هواتف أندرويد

@عمّار عُمر

جنباً إلى جنب مع آيفون 8 و8 بلس، كشفت شركة آبل عن النسخة الخاصة بإسم آيفون X والتي تنطق بآيفون 10 والتي تحتفل بها بالذكرى العاشرة لإطلاق أول آيفون، حيث تحمل تصميم جديد كلياً مع مميزات جديدة تطلق للمرة الأولى على آيفون، و رُبما على هاتف ذكي.


اعلان





آيفون X يحمل بعض المميزات الرائعة، وهي التي قال العديد من مستخدمي هواتف أندرويد أنهم يتمنون تواجدها في هواتفهم المقبلة. وهنا نستعرض 4 من هذه المميزات الذي نتمنى جميعاً، تواجدها في أندرويد أيضاً.

إيماءات الصفحة الرئيسية

كان على آبل التخلي عن زر الصفحة الرئيسية على آيفون x من أجل تسهيل التصميم الكامل للواجهة الأمامية. وكنا نظن أنها قد تحل هذه المسألة بإستخدام قارئ البصمة ضمن الشاشة، ولكن التقنية غير جاهزة بعد والشركة لديها حل أخر أكثر أناقة.

زر الهوم في الهاتف الجديد إفتراضي وليس فيزيائي وهو متواجد في أسفل الشاشة ويتيح الإنتقال بين التطبيقات المختلفة بالإضافة إلى العودة للصفحة الرئيسية. هل تريد الإنتقال بين التطبيقات؟ ضع إصبعك أسفل الشاشة لمدة ثانية تقريباً مع سحبها قليلاً إلى الأعلى، وسيتم فتح كافة التطبيقات المفتوحة والتنقل بينها بالطريقة المعروفة.

وبالإضافة إلى ذلك، هناك طريقة جديدة للوصول إلى لوحة التحكم. حيث بدلاً من سحب الشاشة من الأسفل إلى الأعلى، أصبح الأمر من أعلى اليمين تحديداً من جانب إشارة الواي فاي والتغطية بالسحب إلى الأسفل.

الرموز التعبيرية المتحركة – أنيموجي

وهي ميزة جديدة كلياً تطلق للمرة الأولى على هاتف ذكي. حيث نحن معتادين على الرموز التعبيرية والملصقات بالإضافة إلى المرشحات التي نستخدمها في الرسائل الفورية وأيضاً مواقع التواصل الإجتماعي، ولكن هذا الميزة أصبحت قديمة!

أنيموجي تتيح لك أبعد من ذلك، حيث تستخدم المستشعرات في الكاميرا الأمامية لتخطيط ملامح وجهك وإستخدامها في الرموز التعبيرية التي سيكون بإمكانك تغيير شكلها وفقاً لملامح وجهك والتعبيرات الخاصة بك وبعد ذلك مشاركتها مع الأصدقاء والعائلة.

فلاتر سنابشات

مستشعر التعرّف على الوجه في آيفون X يقدم تحسن كبير بالنسبة لميزة الفلاتر في التطبيقات مثل سنابشات. حيث إستعرضت الشركة خلال المؤتمر هذه الميزة في تطبيق سنابشات والمساعدة في تحديد النقاط بشكل ممتاز لوجه المستخدم لوضع الفلاتر على وجه المستخدم بطريقة جميلة وبشكل مقنع.

تأمين أفضل بالتعرّف على الوجه … ربما؟

المفهوم الأساسي لميزة التعرّف على الوجه شيء قديم ولم تبتكره شركة آبل. وعلى الرغم منذ ذلك، كانت الميزة دائماً سيئة جداً من حيث الأمن الفعلي، حيث قدمت كخيار بارز لفتح الجهاز على معظم الهواتف ولكن حتى تلك الشركات المصنعة للهواتف تحذرك من أنها ليست الخيار الأكثر أمناً، ومن الممكن إستخدام مجرد صورة لك، لفتح هاتفك!

ولكن هل يمكن أن تكون تقنية Face ID الخطوة الأولى المفيدة لهذا الشكل البديل من أمان الهاتف؟ نحن نأمل ذلك. وتقول آبل أن هاتفها يستخدم النطاق الكامل لنظام التصوير، بما في ذلك جميع أنواع التحليل الفني الذي تقوم به مختلف أجهزة الإستشعار بالأشعة تحت الحمراء ونقاط الليزر ومستشعرات العمق بالإقتران مع المعالج، ليس فقط لتوفير السرعة والراحة، ولكن الأهم من ذلك الأمن.

هذه المسألة بالذات مهمة مضاعفة لآيفون x بسبب عدم وجود قارئ البصمة نتيجة للتغييرات في تصميم الشاشة. وبعبارة أخرى، Face ID هو المعيار الجديد للشركة للأمن.

وبالطبع لا يكفي كل ذلك، الهاتف سيصل إلى المستخدمين خلال الأسابيع القادمة وستبدأ التجارب والإختبارات لهذه الميزة ومحاولة خداعها بإستخدام الصور البسيطة والتكتيكات الأخرى، وربما أيضاً صناعة مجسمات 3D لأوجه المستخدمين لمعرفة أن الميزة بالفعل قادرة على التمييز، أم هي تصريحات تسويقية!