إنقاذ عائلة من الغرق بفضل سيري

إنقاذ عائلة من الغرق بفضل سيري

تمكن مساعد آبل الافتراضي سيري بإنقاذ فتاة تبلغ من العمر 14 سنة وعائلتها، فبسبب الفيضانات الناجمة عن إعصار هارفي بالولايات المتحدة، تقطعت السبل بالفتاة وعائلتها.

عندما بدأت مياه الفيضانات في الارتفاع، كانت الفتاة في المراحل الأولى من الآلام التي يصاحبها فقر الدم المنجلي، ولم يكن لديها سوى مكان واحد تتجه إليه، وهو آيفون الخاص بها وتطلب المساعدة من سيري لتتصل بخفر السواحل لإنقاذها.

ولكن عندما وصل خفر السواحل، غادروا دون أخذ الفتاة وعائلتها لأن الطاقم كان يأخذ فقط المرضى أو كبار السن بالرغم من مرضها، وفي اليوم التالي تم نقل الفتاة بأمان مع عائلتها، وتم إيداعها في مستشفى تكساس للأطفال لعلاجها، وانضمت إلى عائلتها لاحقًا في موتيل بمنطقة هيوستن، وذلك بعد فقدهم منزلهم وسيارتهم بالعاصفة.

ولكن وبفضل سيري تم إنقاذ حياة حميع أفراد الأسرة ولم الشمل مرة أخرى، وهذا يوضح الجانب الإنسانى والفوائد التي تعود علينا من التقنية والذكاء الاصطناعي.

المصدر